استخدام فنيات الواقع الافتراضي

التوحّد هو اضطراب يصاحب الطفل لفترة طويلة وتختلف أعراضه من طفل إلى آخر، وتساعد فنيات الواقع الافتراضي في اندماج الطفل أو انغماسه في الأنشطة المختلفة وزيادة عملية التفاعل والتواصل وتعلّم المهارات الاجتماعية المختلفة. ويسمح الواقع الافتراضي بعرض الموضوعات الافتراضية الخاصة بالمشاعر الانسانية بصوره مطابقة لنظيرها في البيئة الطبيعية كما يتيح العديد من الادوات و النماذج التى من الممكن ان تستخدم فى فهم الاستجابات النفسية والانفعالية. فهو بيئة يتم انتاجها عن طريق الحاسوب بحيث تمكن المستخدم من التفاعل معها سواء كان ذلك بتفحص ما تحتويه هذه البيئة عن طريق حاستي السمع و البصر أو بالمشاركة و التأثير فيها بالقيام بعمليات تعديل وتطوير، وهو عملية محاكاه لبيئة واقعية أو خيالية يتم تصورها وبناؤها عن طريق الامكانات التى توفرها التكنولوجيا الحديثة باستخدام الصوت والصوره ثلاثية الابعاد و الرسومات لانتاج مواقف حياتية تجذب من يتفاعل معها وتدخله فى عالمها.